menu
الأخبار قصص نجاح المركز الإعلامي الشراكات عن الصندوق الرئيسية
نبذة تاريخية

"إن التكنولوجيات الجديدة التي تعمل على تغيير العالم من حولنا، ليست حلاً سحرياً أو رصاصة سحرية. ولكنها من دون شك هي أدوات تنموية قوية جداً.  فهي تساعد على خلق فرص العمل، والتحولات في مجالات التعليم والرعاية الصحية، والتجارة، والسياسة، وأكثر من ذلك."

كوفي عنان السكرتير العام السابق للأمم المتحدة، في اجتماع فرقة عمل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عام 2001

تأسس الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT-TF) بشراكة بين كل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (MCIT)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) في يناير من عام 2002.

ويعتبر الصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات آلية تستهدف البحث في الجوانب المختلفة التي يمكن من خلالها أن تساعد أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تحسين مستوى معيشة الأفراد، كما استهدف الصندوق أيضاً سبل تعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية من خلال خلق شراكات بين القطاعين العام والخاص تدعم استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ويتم تحقيق ذلك من خلال تمكين المجتمعات المحلية من الاستفادة من أدوات وتدريبات ومهارات تكنولوجيا المعلومات ذات القيمة، حيث يسعى الصندوق إلى توسيع آفاق المواطنين المصريين وتعزيز قدراتها التنافسية في مجتمع التكنولوجيا الحديث.

المرتكزات القيمية للصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات:

الاستدامة: وهي تأخذ بعين الاعتبار الجوانب البيئية والاقتصادية والمؤسسية والإنسانية المستدامة في تنفيذ برامج التنمية.
الدمج: وذلك عن طريق ضمان شمولية ودمج جميع المواطنين، مع تجنب أي تمييز يستند إلى الجنس أو العرق أو الديانة...إلخ.
ملكية المجتمع: وتعني إشراك كافة أصحاب المصلحة في كافة مراحل تنفيذ البرنامج وعلى الأخص خلال مرحلة التخطيط. بما يؤدي إلى مزيد من التفاني نحو التنفيذ الفعال نحو مزيد من الاستدامة المرجوة.
الابتكار: وهي الربط ما بين تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والعلوم الاجتماعية، مع الأخذ في الاعتبار سمات الابتكار في المنتج، أو الخدمة المقدمة، أو التسويق وكافة المخرجات.
الشفافية: عن طريق ضمان شفافية المعلومات في تنفيذ الأنشطة والتمويل من خلال شبكات تعريفية بين كل الشركاء من القطاع الخاص والعام، والمجتمع المدني.

 المراحل الزمنية للصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات: 

المرحلة الأولى: الإتاحة والوصول: 2002- 2007

هذه المرحلة عملت على تعزيز جوانب التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر.

المرحلة الثانية: التمكين والانتشار: 2008- 2012

ساهمت هذه المرحلة في التنمية البشرية المستدامة في مصر من خلال فتح المجال لمشروعات لنشر مشروعات المرحلة الأولى وإنتاج حلول مبتكرة غير مألوفة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من و إلى المجتمعات المحلية.

المرحلة الثالثة: التكامل والاستدامة: 2012- 2017

تهدف هذه المرحلة إلى تعزيز آثار التنمية الشاملة على حياة المواطن المصري باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.